نبذة عن شركة ثوابت / مرفق السيرة الذاتية

نرتقي بالفرد لنحظى بمجتمع متميز


التطور الحضاري للمجتمعات يقاس غالبا بمدى تطور ثقافاتها التي تعكس هويتها بالتوازن مع ثوابتها ومعتقداتها، وانطلاقا من ذلك جاء تأسيس شركة "ثوابت للاستشارات والتدريب لتمثل مساهمة جادة في زرع مفاهيم حب التعلم والمثابرة لتخطي الصعوبات الحياتية، خصوصا ما يتعلق بالصحة النفسية والعلاقات الأسرية والاجتماعية بكل تفاصيلها وأسرارها، إيمانا منا بأن أساس التنمية يبدأ من الأسرة والتي بلا شك هي عماد المجتمعات وأساس تكوينها.


شركة ثوابت للاستشارات والتدريب متخصصة في المجالات التالية:


  • - الاستشارات.
  • - التدريب.
  • - الدراسات والبحوث.
  • - تنظيم المعارض والمؤتمرات.
  • - إقامة المهرجانات والفعاليات الثقافية.
  • - الإنتاج الفني الثقافي العلمي.

تقوم الشركة بالتدريب عن طريق معهد "ثوابت" للتنمية البشرية التابع والمملوك بالكامل للشركة.

نهتم بقضايا المجتمع ونسعى للريادة في الخدمات المجتمعية


تعتبر المؤسسات الأكاديمية الاجتماعية الخدمية لبنة من لبنات المجتمع التي تساهم في التنمية البشرية وتهتم بالقضايا الاجتماعية والعمل التطوعي، وابتكار الأفكار وتنظيمها وإدارتها لإحداث التغيير الاجتماعي، والمساهمة في التطوير البشري والفكري للمجتمع وبناء جيل واعد من الشباب قادر على إحداث تغير فكري إيجابي نحو المسؤولية الاجتماعية.


الرؤية:


أن نكون الشركة الرائدة في الخدمات المجتمعية التنموية في الشرق الأوسط.


الرسالة:


خلق منظومة متكاملة من الأدوات الحديثة المتطورة لجميع مجالات التنمية البشرية.


الثوابت:


  • - الإلتزام: بالقيم والمعايير الأخلاقية المستوحاة من ديننا الحنيف في كل خدماتنا.
  • - التميز: بجعل عملائنا الأفضل في مجال تخصصهم.
  • - التطوير: من أجل الاستثمار الأفضل للموارد البشرية.
  • - العطاء: بكل ما نملك من فكر ورؤية وجهد لمستقبل أفضل.

مقدار النجاح يتحدد بتحقيق الأهداف السامية:


قيمة النجاح الحقيقي في مقدار ما يتحقق من أهدافنا، وأن تكون لنا أهداف حقيقية سامية مشروعة نسعى إليها، ونؤمن بها ونحرص عليها، ونضحي من أجلها.


الأهداف:


  • - توفير خدمة لعلامئنا خاضعة لأسمى المعايير الأخلاقية الدولية.
  • - توفر ثوابت لعملائها خدمات ذات جودة ممتازة تتوافق تماما مع توقعاتهم.
  • - الحفاظ على ثوابت مجتمعنا وديننا الحنيف.
  • - رفع مستوى الوعي حول قضايا الصحة النفسية.
  • - تطوير الفرد وتأهيله للوصول إلى المستوى الثقافي الذي يسعى إليه من خلال برامج علمية منهجية واضحة.
  •  مساعدة جميع أفراد المجتمع بفئاته العمرية المختلفة لإيجاد أفضل الطرق والأساليب التي تؤدي إلى اكتساب  المهارات السلوكية والفكرية اللازمة للتواصل الفعال
  • - تهيئة الموارد البشرية وتحفيز طاقاتها الكامنة.
  • - تعليم وتدريب وتنمية وترسيخ القيم والمبادئ التي تساعد على رقي الفرد من خلال وسائل تربوية وتدريبية   وثقافية وترفيهية.

- مركز آثار للإنتاج الفني.